• فرانس بالعربي

تحذير الأمن الفرنسي




حذر الأمن الفرنسي من المظاهرات المناهضة للإجراءات الوقائية الجديدة التي أعلن عنها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. ونشرت يومية لوباريزيان الفرنسية تقريرا كانت المخابرات الفرنسية قد أعدته وأرسلته إلى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حيث حذر جهاز الأمن الفرنسي من الرفض الذي يعبر عنه عشرات الآلاف المناهضين لجواز السفر الصحي الإجباري للدخول إلى المراكز الترفيهية والمطاعم والمقاهي. وذكر التقرير بأن أكثر من 130 ألف فرنسي قد تظاهر مؤخرا في وجه ما أسموه "الديكتاتورية الصحية" المغلفة بالجواز الصحي. وأشار التقرير إلى أن 20 ألف فرنسي قد تجمع في العاصمة الفرنسية باريس للتظاهر ضد الإجراءات الوقائية الجديدة المعلنة في الخطاب الذي وجهه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. ويوم الأحد الماضي اعتبر المتحدث باسم الحكومة الفرنسية غابرييل أتال بأن هذه المظاهرات الرافضة للإجراءات الجديدة هي تعبير عن وجه سلبي لفرنسا وتجسيد للخمول.