• فرانس بالعربي

رئيس اللجنة العسكرية الأوروبية: الحرب أقرب من أي وقت مضى والبحر المتوسط هو ساحة النزاع.



في مقابلة تلفزيونية له اليوم على شاشة قناة فرانس 24، قال رئيس اللجنة العسكرية للإتحاد الأوروبي الفريق الإيطالي كلاوديو غراتسيانو" الحرب قريبة أكثر من أي وقت مضى طيلة حياتي العسكرية. والبحر الأبيض المتوسط هو الساحة النهائية لمختلف الصراعات الدولية"

وقال أيضآ : " الأزمات حول البحر الأبيض المتوسط قد اشتدت بشكل متسارع، خلال الأشهر الماضية في وقت انتشار وباء كوفيد 19، لذلك يجب على الإتحاد الأوروبي استخدام كل الوسائل المتاحة، الأمنية والعسكرية والإقتصادية والديبلوماسية، كي يدافع عن نفسه"


وعن جوابه حول السؤال المتعلق باستخدام تركيا لورقة اللاجئين في وجه أوروبا، أجاب غراتسيانو:

" هناك الكثير من الأطراف الدولية التي تعمل خارج القواعد المعتمدة في القانون الدولي، ويجب على أوروبا أن تكون حاسمة أكثر من أي وقت مضى"

وحول عملية (إيريني) الأوروبية على الشواطئ الليبية، قال غراتسيانو:

"لقد حققت إيريني نجاحا في ليبيا، لكننا تأخرنا في وقف إطلاق النار في ليبيا، علينا استخدام الأقمار الصناعية في ضبط تهريب السلاح والمقاتلين، ويجب دعم قوات خفر السواحل الليبية لأنه أمر هام"

وحول التنسيق الأوروبي مع روسيا في ظل وجود قوات لمليشا فاغنر الروسية، أجاب غراتسيانو:

" السياسيون الأوروبيون ينسقون مع نظرائهم الروس مسألة تواجد قوات مليشيا فاغنر"

وأضاف:

" لقد أثبتت الأزمة الليبية تأثيرها الكبير على الأمن الأوروبي من خلال التدفق الكبير للمهاجرين غير الشىرعيين إلى القارة الأوروبية،. انعكس هذا من خلال العمليات الإرهابية التي حدثت مؤخرا في فرنسا والنمسا"

وعن الدور الأوروبي في القارة الإفريقية، قال غراتسياني:

" إن أمن أوروبا من أمن إفريقيا، معظم القلاقل تأتي من هذه القارة حيث الفقرالمدقع،النمو السكاني،الدول الفاشلة ومشكلة التطرف. لهذا يجب العمل على تنسيق أوروبي عالي المستوى لمواجهة الأخطار القادمة من القارة الإفريقية، لأن أمن أوروبا مهدد أكثر من أي وقت مضى"