• فرانس بالعربي

عشية الانسحاب الأمريكي من أفغانستان.. فرنسا تتخوف من موجات جديدة من طالبي اللجوء




عشية الإنسحاب الأمريكي المعلن من طرف الرئيس جو بايدن من أفغانستان، تتخوف فرنسا وشركائها في أوروبا،من موجات جديدة من طالبي اللجوء الأفغان. مخاوف حقيقية، أثارها جيرارد لارشيه رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي مع نظيره الألماني في لقاء جمع بينهما في الحادي عشر من الجاري. وقدم لارشيه جملة من الأرقام والإحصائيات المتعلقة بالمأساة المتجددة في أفغانستان التي ستدفع مرة أخرى مئات الآلاف للنزوح والهجرة من أفغانستان. -270 ألف أفغاني اضطر لترك البلاد منذ شهر كانون الثاني مطلع هذا العام.

-500 أفغاني يضطر بشكل يومي لمغادرة أفغانستان بحثا عن دولة أخرى آمنة هربا من طالبان. -3 مليون أفغاني مهدد بترك ومغادرة أفغانستان طلبا للجوء. يشار إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن أعلن ان يوم 31 من شهر آب - أغسطس المقبل سيكون موعد لانسحاب آخر جندي أمريكي في أفغانستان، بعد مضي 20 عام على تواجد القوات الأمريكية بعد استهداف برج التجارة العالمي والبنتاغون في أيلول 2001. ومؤخرا نفذ الجيش الأمريكي انسحاب كامل من قاعدة باغرام العسكرية في العاصمة كابل، تلا هذا الانسحاب سيطرة جماعة طالبان على أجزاء كبيرة من أفغانستان، من ضمنها بعض المعابر الحدودية مع باكستان.